عن الصندوق

تم إنشاء صندوق الإسكان والتعمير في شهر ديسمبر عام 2001م الا ان فكرة السكن عن طريق الإسكان الجاهز ترجع الي اواخر الخمسينات ، هدفت التجربة حينئذ الي توفير سكن ملائم وشرعي لمحدودي الدخل وقد تم تطويرها حالياً لتشمل جميع قطاعات .المجتمع

صندوق الاسكان والتعمير هو إحدي مؤسسات ولاية الخرطوم الوليدة الرائده في إنفاذ برامج وزارة التخطيط والتنمية العمرانية حيث يقوم الصندوق بإنشاء مشاريع افسكان الجاهز إيماناً منه بدور هذه المشاريع في الإرتقاء بالبيئه العمرانية للمواطنين وذلك عن طريق إنشاء منازل بمواصفات فنية وهندسية ممتازه وتصاميم معمارية ترضي كل الاذواق وبتكلفة إقتصادية ، ويتم تمليك هذه المساكن .بأقساط تتراوح بين 3 - 12 سنه حسب مستويات دخل المواطنين

في سبيل بناء المساكن الشعبية يقوم صندوق الاسكان والتعمير بالأتي:

- إنشاء ودعم مصانع ومعامل تصنيع مستلزمات البناء

- القيام بجميع الاعمال الهندسية ذات الصله باغراض الصندوق من هندسة معمارية ومدنية وصناعية وكهربائية

- العمل في مجال شراء وإستيراد مواد البناء

- العمل في مجال الجيولوجيا وإنشاء المحاجر

بداء العمل الفعلي لصندوق الإسكان والتعمير بالمسمي الجديد في أغسطس 2001م حيث كان عبارة عن مصلحة تتبع لوزارة التخطيط ، بداء عمل المصلحة في السابق بتنفيذ مباني بالطين العادي(الطوب الاخضر) ثم تم تطويرالتجربة الي تنفيذ بالطوب الاحمر وسقف بلدي عادي ، ثم إنتقل الصندوق الي السقف الليبي ، الي ان وصل مرحلة البناء بالبلك الاسمنتي لما له من مميزات .عده بالإضافة الي تحسين السقف ليصبح خرساني لما فيه من كل المميزات

(قام الصندوق بإدخال بدائل عده لمواد البناء ذات تكلفة منخفضه ومميزات إضافية (جو داخلي معتدل وسقف خفيف الوزن.

يعتبر السكن الشعبي هو الاساس في عمل الصندوق ثم تأتي بقية الانواع الاخري من المساكن الاقتصادية والشقق الفاخره والفلل.

يتم التنفيذ عن طريق المقاولين وذلك تماشياً مع سياسة الدولة العامه تجاه الخصخصة ، ايضاً التنفيذ عبر المقاولين يجنب الصندوق .مشاكل عده كإرتفاع أسعار مواد البناء والتخفيض الكبير في نسبة الفاقد من مواد وجهد عماله

أيضاً العمل بواسطة المقاولين يعفي الصندوق من المشاكل التي تحدث في بعض الاحيان من سقوط لبعض الاسوار حيث تتم إعادة .بناء ذلك عن طريق المقاول مرة أخري كإلتزام منه تجاه الصندوق

يتم تمويل السكن الشعبي بواسطة الاقساط والمقدمات التي تدفع من قبل المواطنين ‘ حيث ان المقدم المدفوع بواسطة المواطن لايفي .حتي بمبلغ الخدمات ، علي الصندوق سداد الفرق بين جملة مبلغ التنفيذ زائداص الخدمات والمبلغ المدفوع بواسطة المواطن كمقدم

يقدم الصنوق ثلاثة انواع من الخدمات السكنية:

السكن الشعبي

السكن الإقتصادي

السكن الفاخر

أهداف الصندوق

-بناء المساكن الشعبية والإستثمارية بمختلف أنماطها وتمليكها للمواطنين حسب أُسس الإستحقاق لكل نوع 

-العمل علي جذب وتشجيع رؤوس الاموال الاجنبية والمحلية وغيرها للإستثمار في مجال الإسكان 

تعزيز وتشجيع مجموعة واسعة من الشركات علي تمويل وتنفيذ مشاريع الإسكان الجماعي وإقامة المدن المحورية المتكاملة الخدمات وتنميتها لخلق مراكز حضريه جديدة تخفف العبء عن المراكز الحضرية الحالية

-تشجيع البحوث والدراسات في مجال الإسكان ومواد البناء لتقليل التكلفة

نشاطات الصندوق

يقوم الصندوق بتشيد المساكن الشعبية للمواطنين علي أن يتم سداد التكلفة علي أقساط تصل الي إثني عشر عاماً ، عليه فإن ذلك يساعد إستقرار المواطن وبالتالي زيادة الناتج القومي والقيمة المضافة للمواقع التي بها مشاريع الصندوق

يهدف من خلال عمله في برنامج الإسكان الشعبي الي تحقيق أن السكن الشعبي مأوي لم لا مأوي له وذلك عن طريق توفير منزل صحي مريح يتكون من المنافع الرئيسية التي تلبي متطلبات السكن الحديث

يقوم الصندوق أيضاً بإنشاء المساكن الإستثمارية التي تعتبر المورد الرئيسي في تنفيذ برامج السكن لشعبي حيث تهدف الي توفير الموارد المحلية لسد العجز المالي بإعتبار ان المبالغ التي تدفع للسكن الشعبي لاتفي بالغرض ولا توفر كافة الإلتزامات المالية

التحديات

- صعوبة تلبية الطلب المتزايد علي السكن الشعبي نسبة لعدم تناسب التكلفة الحقيقية للمنزل مع المقدم المدفوع 

- تعسر مستأجري السكن الاستثماري عن مواصلة السداد مما يؤثر سلباً علي مشاريع السكن الشعبي 

- الإقبال المتزايد من قبل الهيئات النقابية للمؤسسات علي السكن الشعبي يشكل ضغطاً متزايداً عل الموارد المادية والبشرية